أهلاً وسهلاً بالجميع في روضة من رياض الفكر العربي ... شبكة منتديات أساتذة نجران ومثقفوها

   الاخ صاهود طال الغياب وعلى الباب خطار يطلبون الرأي والمشورة في علي حاسن (اخر مشاركة : التمار - عددالردود : 18 - عددالزوار : 2934 )           »          كلنا مع الوطن ضد الحملات الاعلامية التي يقودها بعض المتدينين للأسف ! (اخر مشاركة : ۩صاهود۩ - عددالردود : 8 - عددالزوار : 380 )           »          الرســـــــــــــــول الأعظم ... (اخر مشاركة : الحسن - عددالردود : 23 - عددالزوار : 432 )           »          يوم غدير خم ( عيد الغدير ) لدى الاسماعيلية السليمانية (اخر مشاركة : المنيب - عددالردود : 25 - عددالزوار : 13348 )           »          يوم غدير خم ( عيد الغدير ) لدى الاسماعيلية السليمانية (اخر مشاركة : الفلك جميل - عددالردود : 22 - عددالزوار : 12945 )           »          ناقتين حمر لقاح (اخر مشاركة : آفــاق - عددالردود : 1 - عددالزوار : 58 )           »          سجل حضورك اليومى بالصلاة على النبي الأعظم وأهل بيته الأطهار . (اخر مشاركة : دثار - عددالردود : 4076 - عددالزوار : 164700 )           »          أسرار رشاقة النساء حول العالم (اخر مشاركة : نورة الصانع - عددالردود : 1 - عددالزوار : 118 )           »          الحمل والولادة تحديث الصفحة علاج للمراه اللي تريد الحمل (اخر مشاركة : اشجان - عددالردود : 0 - عددالزوار : 109 )           »          قال لي : ليس شرط وجود نص كتابي على الداعي الخلف .... وهنا الدليل (اخر مشاركة : yam100 - عددالردود : 38 - عددالزوار : 4461 )           »              

 

العودة   شبكة منتديات أساتذة نجران ومثقفوها > ๑۩۞۩๑الـمـنـتـديــــات الـعــامـــة๑۩۞۩ > مكتبة الأســاتذة الإسلامية

مكتبة الأســاتذة الإسلامية فيها جميل ما يبحث عنه المتطلع لعبق حقائق التاريخ الإسلامي الخالي من التزوير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
 
 
 

قديم 09-04-2008, 09:44 PM رقم المشاركة : 1
ALOKHDOOD


الصورة الرمزية ALOKHDOOD

تاريخ التسجيل : Oct 2005
رقم العضوية : 1948
مجموع المشاركات : 1,857
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.43
معدل التقييم : 34
معدل تقييم المستوى : ALOKHDOOD is on a distinguished road
آخر تواجد : 07-16-2015 (12:45 AM)

ALOKHDOOD غير متصل

حفر بئر زمزم

الى جميع الاخوان الكرام

اعلم ان اغلبكم ان لم يكن جميعكم لديه الكثير من المعلومات واغلب المعلومات التي اوردها تكون معلومه للكثير منكم ان لم يكن جميعكم واني قد لا ازيد على ما عندكم ولكن ارود هنا ما نعلمه وسبحان العالم بكل شيء القدير العزيز.

هذه الرواية مصدرها كتاب المناقب والمثالب تاليف داعى الدعاه القاضي النعمان بن محمد التميمي المغربي قدس الله سره المتوفى فى 363 هجرية.


( حفر زمزم ) :

قيل : إن عبد المطلب رأى في المنام آتياً أتاه

فقال : احفر زمزم خبية الشيخ الأعظم .

فاستيقظ فقال: اللهم بيّن لي .

ثم نام فأتاه فقال: احفر زمزم لا تنزف ولا تذم.

فانتبه فقال: اللهم بيّن لي.

فقيل له: احفر زمزم تروي الحجيج الأعظم.

فقال: اللهم بيّن لي.

فقيل له: احفر المضنونة ضن بها عن الناس إلا عنك.

فقال: اللهم بيّن لي.

فقيل له: احفر زمزم بين الفرث والدم، في مبحث الغراب على قرية النمل، مستقبل الأنصاب الحمر فقام.

فمشى حتى جلس في المسجد الحرام ينتظر ما قيل له، فبينا هو كذلك إذ أقبلت بقرة نحوها قوم، فانفلتت من جازرها بحشاشة نفسها، فهجمت في المسجد الحرام وسقطت في موضع زمزم، وأدركها الجازر فأجهز عليها مكانها وسلخها واحتمل لحمها، وأقبل غراب يهوي حتى وقع في الفرث، فبحث فيه عن قرية نمل، فقام عبد المطلب فاحتفر هنالك،

فجاءته قريش فقالت: ما هذا الصنيع تحفر في مسجدنا وما نظنك بالجهل.

فقال عبد المطلب: أنا حافر ههنا بئراً ومجاهد من صدني عنها.

فكفّوا عنه لما يعلمون من فضله واجتهاده في دينه، فلم يزل يحفر حتى أدرك سيوفاً ودروعاً دفنت في زمزم لمّا دفنت،

فلمّا رأت قريش ذلك قالت له: أجدنا ممّا وجدت.

قال: هي لبيت الله.

ثم حفر حتى انبط الماء، ثم بحرها لئلا تنزف، وبنى عليها حوضاً.

وكانت زمزم بئر إسماعيل، فلمّا رحلت جرهم عن مكة دفنت فيها ما دفنت وردمتها وأخفت مكانها، فلمّا علمت قريش أنها بئر أبيهم إسماعيل(عليه السلام) وأن عبد المطلب هدي إليها وفضل باستخراجها وما استخرج منها، زادت في تعظيمه وزمزم هي بئر اسماعيل(عليه السلام) التي أسقاه الله إياها حين ظمىء وهو صغير، فلمّا احتفرها عبد المطلب عطلت قريش كل سقاية كانت بمكة، وأقبلوا عليها التماس بركتها يشربون ويغسلون منها في حوضها، فأخربوه وثلموه، فأُري عبد المطلب في المنام فقيل له: قل اللهم لا أحلها لمغتسل ولكن هي لشارب حل وبل. فقال ذلك فلم يغتسل منه أحد بعد ذلك إلاّ رمي جسده بداء، فلمّا رأوا ذلك تركوه.

وفي احتفار عبد المطلب زمزم يقول خويلد بن أسد بن عبد العزى:

أقول وما قولي عليهم بسبة = إليك ابن سلمى أنت حافر زمزم
حفيرة إبراهيم يوم ابن هاجر = وركضة جبرئيل على عهد آدم

وقيل: إن عبد المطلب أصاب في زمزم غزالا مصوغاً من ذهب.
وقيل: غزالين وحلياً كثيراً فطلبت ذلك منه قريش، فضرب عليه بالسهام لهم وللبيت، فخرج سهم البيت فحلاه به، وكان أول حلي حليت به الكعبة.

وجاء عن علي صلوات الله عليه:« أن قريشاً لمّا رأت ما استخرجه عبد المطلب من زمزم، اجتمعوا إليه فقالوا: يا عبد المطلب هذه بئر أبينا إسماعيل(عليه السلام) وأن لنا فيها حقاً فأشركنا فيها وفيما أصبت منها.

فقال: ما أنا بفاعل ذلك إن هذا الأمر قد خصصت به دونكم وأعطيته من بينكم.

فأبوا عليه إلاّ أن يعطيهم وقالوا: حاكمنا في ذلك.

ودعوه إلى كاهنة بني سعد بن هذيم، فخرج معهم وخرج من كل قبيلة من قريش نفر، وكانت الأرض إذ ذاك مفاوز، حتى إذا كانوا ببعض تلك المفاوز بين الحجاز والشام فني ماء عبد المطلب ومن معه من أصحابه، فاستسقوا من معهم من قبائل قريش،

فأبوا عليهم وقالوا: إنا بمفازة ونحن نخشى على أنفسنا ما أصابكم.

فلمّا رأوا ذلك نزلوا واحتفر كل واحد منهم حفيراً جلس فيها وقالوا: من مات منّا دفنه من بقي.

ثم إن عبد المطلب قال: والله إن إلقاءنا بأيدينا هكذا للموت لا نضرب في الأرض ولا نبتغي لأنفسنا لعجز ثم قام إلى راحلته فركبها، فلمّا انبعثت به انفجرت من تحت خفيها عين من ماء عذب فكّبر عبد المطلب فكّبر أصحابه، ثم نزل فشرب وشربوا واستسقوا وملؤا أسقيتهم، ثم دعا القبائل الذين كانوا معه من قريش

وقال: هلموا إلى الماء فقد سقانا الله.

فشربوا وأسقوا واستسقوا
ثم قالوا: والله لقد قضى الله لك علينا يا عبد المطلب، والله لا نخاصمك في زمزم أبداً، وأن الذي سقاك الماء بهذه الفلاة لهو سقاك زمزم، فارجع إلى سقايتك راشداً فرجع ورجعوا معه وخلوا بينه وبينها.

وقيل: إن الذي رأى عبد المطلب في منامه، قائل يقول له حين أمر بحفر زمزم :

قم فادع بالماء الروي غير الكدر = لكنه ماء حياء ماء غمر
يسقي حجيج الله في كل مبر = ليس يخاف منه ماء بخمر.

فخرج عبد المطلب فأعلم قريشاً بما رأى وقال: تعلموا أني قد أمرت أن أحفرلكم زمزم.

قالوا: هل بيّن لك مكانها؟

قال: لا.

قالوا: فارجع إلى مضجعك، فإن تكن الرؤيا من الله بيّن لك وإن تكن من الشيطان فلن يعود إليك.

فرجع إلى مضجعه فنام فقيل له:

عبد مناف أحفر حفير زمزم = إنك إن حفرتها لم تندم
وهي تراث من أبيك الأعظم = لا تنزف الدهر ولا تذمم
سقيا الحجيج المحرمين الأعظم = مثل نعام جافل لم يقسم
ينذر فيها ناذر لمنعم = تكون ميراثاً وعقداً محكم
ليست كبعض الأمر ما لم تعلم = وهي حفير من بين فرث ودم.

قال: وأين هي؟

قال : عند قرية النمل حيث ينقر الغراب غداً .

وقيل: إن قريشاً لمّا سألت عبد المطلب ممّا أصاب في ،

قال لهم: هل لكم أن نضرب عليها بالقداح لي ولكم وللكعبة، فرضوا بذلك فجعل قدحين أصفرين للكعبة وقدحين أسودين له وقدحين أبيضين لقريش، ثم أعطوا صاحب القداح الذي يضرب بها عند هبل،

فقام عبد المطلب يدعوا ويقول :

اللهم أنت الملك المحمود = ربّي وأنت المبدىء والمعيد
من عندك الطارف والتليد = إن شئت الهمت لما تريد.

فخرج الأصفران على الغزالين للكعبة، والأسودان على الأسياف والأدرع لعبد المطلب، وتخلّف قدحا قريش، فصيّر عبد المطلب كل شيء للكعبة.


اللهم اغفر لي ولقومي يا ارحم الراحمين.

.







التوقيع - ALOKHDOOD


أخي العضو والزائر ...

أن أعجبك ما كتبته فادعو لي بالرحمه ،،،،
وان لم يعجبك فادعو لي بالهداية ،،،،،

فكلاهما او احداهما جل ما اتمناه .
أن الحياة بلا أمـل ، مثل الممات بلا عمـل

هــذه حـــال الـمـوالـي = في الأذى من وقت آدم
فلهـم فـي كــل عـصـر = أتعـس يشقـى ويرجـم
فاصبروا صبرا جميـل = بالفـلاح الصبـر يختـم

الاخدود

رد مع اقتباس
قديم 10-23-2008, 02:29 AM رقم المشاركة : 2
تاج العز


الصورة الرمزية تاج العز

تاريخ التسجيل : Oct 2008
رقم العضوية : 5811
مجموع المشاركات : 241
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.07
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : تاج العز is on a distinguished road
آخر تواجد : 06-05-2015 (01:44 AM)

تاج العز غير متصل

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخ الاستاذ Alokhdood تحية اخوية طيبه
هذه الرواية مصدرها كتاب المناقب والمثالب تاليف داعى الدعاه القاضي النعمان بن محمد التميمي المغربي قدس الله سره المتوفى فى 363 هجرية.

موضوع قيم 000
شكرا جزيلا 00
وفي الاخير تقبل أرق التحايا الاخوية






رد مع اقتباس
قديم 06-26-2009, 10:17 PM رقم المشاركة : 3
المعذور


الصورة الرمزية المعذور

تاريخ التسجيل : Dec 2008
رقم العضوية : 6317
مجموع المشاركات : 2,027
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.63
معدل التقييم : 19
معدل تقييم المستوى : المعذور is on a distinguished road
آخر تواجد : 04-29-2017 (07:02 AM)

المعذور غير متصل

الأستاذ الأخدود

دائما مبدع فيما تقوم به وفقك الله







التوقيع - المعذور

أهلاً بالجَميعْ فيْ رِوُضَةْ مِنْ رِيَاضْ الفِكرْ العَرَبيْ

رد مع اقتباس
قديم 07-01-2009, 12:35 AM رقم المشاركة : 4
مخاوي ال وعيل


تاريخ التسجيل : Dec 2005
رقم العضوية : 2197
مجموع المشاركات : 518
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.12
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : مخاوي ال وعيل is on a distinguished road
آخر تواجد : 04-18-2017 (11:38 AM)

مخاوي ال وعيل متصل الآن

الله يعطيك العافيه يالاخدود






رد مع اقتباس
قديم 01-24-2017, 07:25 AM رقم المشاركة : 5
نجـران999

فريق التصميــم


الصورة الرمزية نجـران999

تاريخ التسجيل : Apr 2004
رقم العضوية : 383
مجموع المشاركات : 1,964
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.40
معدل التقييم : 10
معدل تقييم المستوى : نجـران999 is on a distinguished road
آخر تواجد : 09-14-2017 (02:08 AM)

نجـران999 متصل الآن

جزاك الله خير ورحم والديك







التوقيع - نجـران999

رد مع اقتباس
 
 
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 3 ( الأعضاء 0 والزوار 3)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماء زمزم تحت المجهر البريطاني غير ! ▲صـاغـون▼ المنتـــدى العـــــــــام 7 05-09-2011 10:21 PM
((( اندلاع حريق في برج زمزم وسط متابعة من سمو أمير مكة))) تسنيم المنتـــدى العـــــــــام 3 05-01-2009 01:07 PM
(العلاج بالحج والعمرة وماء زمزم ) من كتابي ( نصائح طبيب إلى كل مريض وصحيح ) أبو عبد الرحمن المنتـــدى الطــــــبي 10 12-25-2004 03:49 PM
هل ماء زمزم صالح للشرب؟ الأقصى المنتـــدى الإســلامي 4 04-15-2004 06:00 AM
بئر زمزم أبو أروى المنتـــدى الإســلامي 8 04-09-2004 10:06 PM


الساعة الآن 12:03 PM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
شبكة منتديات أساتذة نجران ومثقفوها

Security byi.s.s.w